الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخولدخول  

شاطر | 
 

 والله خراطة .. هذي اللي قاصر .. إيران تدرس دخول قطاع المقاول

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بحرينية مثقفة
عضـو جديـــد
عضـو جديـــد


انثى عدد الرسائل : 14
البلد : البحرين
تاريخ التسجيل : 11/11/2007

مُساهمةموضوع: والله خراطة .. هذي اللي قاصر .. إيران تدرس دخول قطاع المقاول   14/11/2007, 5:46 pm

[طهران - علي العليوات، فرح العوض
كشف وزير الخارجية الإيراني منوشهر متقي أن «إيران تدرس مدى إمكان دخول شركات المقاولات الإيرانية في مشروعات البناء في مملكة البحرين»، لافتاً إلى أن «المقاولين الإيرانيين يتمتعون بتنفيذ مشروعاتهم بمواصفات عالية وأسعار منافسة عالمياً».

وذكر متقي- خلال لقائه الوفد الصحافي والإعلامي البحريني أمس في طهران - أن دخول الشركات الإيرانية في مشروعات البناء في البحرين سيكون على أجندة الاجتماع الذي سيجمعه بنظيره البحريني الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة في المنامة في شهر ديسمبر/ كانون الأول المقبل في المنامة في إطار اللجنة المشتركة بين البلدين، وقال متقي: «هذا اللقاء سيوفر فرصة أخرى من أجل مواصلة المحادثات مع وزير الخارجية البحريني للتطرق إلى الشئون السياسية والإقليمية والدولية، وفي مجال التعاون الاقتصادي سيركز اللقاء على تطوير التجارة البينية بين البحرين وإيران وسبل تنامي التبادل التجاري بين البلدين».

وأضاف «لدينا مع بعض الدول المجاورة تبادل تجاري يصل إلى 10 ملايين الدولارات وأكثر من ذلك، لذلك نحن نرى ضرورة أن نرفع حجم التبادل التجاري القائم حالياً بين البحرين وإيران والذي يصل إلى 200 مليون دولار سنوياً، وخصوصاً أن إمكانات البلدين تسمح بالمزيد على هذا الصعيد (...) كما سنبحث في المنامة تعزيز التعاون المصرفي بين البلدين الذي يلعب دوراً ملفتاً عن باقي أنواع التعاون، مع ضرورة بحث إمكان أن يلعب البنك الإيراني البحريني (بنك المستقبل) دوراً بناء في هذا المضمار، وهناك محاور أخرى سيتم التطرق لها على أجندة اجتماع اللجنة المشتركة بين البلدين».

وفي رده على سؤال لـ «الوسط» بخصوص الزيارة المرتقبة التي من المقرر أن يقوم بها الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد إلى المنامة يوم السبت المقبل والأهداف المرجوة منها وأبرز الملفات التي سيتطرق إليه قادة البلدين، أكد متقي أن هذه الزيارة ستسهل ما أسماه بـ «إيجاد الكثير من الأرضيات لتوقيع اتفاقات مشتركة بين إيران ومملكة البحرين في الفترة المقبلة».

وفي سؤال عن عدم تلقي أية مبادرة خليجية لتحسين التعاون مع إيران أي صدى طيب من قبل طهران وخصوصاً فيما يتعلق بإطلاق الإيرانيين على منطقة الخليج العربي تسمية الخليج الفارسي، أجاب متقي بالقول: «نحن لدينا جميع الأدلة اللازمة من أجل أن نثبت علاقات حسن الجوار ونعزز المحبة والصداقة ودفع تسوية العلاقات مع البلدان المجاورة وخصوصاً البلدان العربية منها، وهذا يشمل العلاقات الثنائية والجماعية المتعددة الأطراف، وما من دليل يشير إلى وجود معارضة من طرف للطرف الآخر أو أن يكون عدواً للآخر، من هذا المنطلق نقول إن استراتيجيتنا المؤكدة والمبرمة هي تعزيز أواصر الصداقة، وإذا قمنا بتسمية الخليج بالخليج الفارسي فإننا نطبق الضوابط التي تمليها علينا الأمم المتحدة، وفي الوقت ذاته نحن ننظر إلى المضمون الذي يمكن أن نبلوره من خلال هذا التعاون بما يضمن مصالح شعوب هذه المنطقة (...) أعتقد أنكم عندما كنتم تذهبون إلى المدرسة كان يذكر اسم الخليج الفارسي لهذا الخليج، وبشكل عام يجب أن نفكر بمزيد من العمل المشترك بيننا وبين البلدان المجاورة».

وبخصوص المبادرة السعودية لحل الأزمة بين إيران والغرب بشأن الملف النووي، قال متقي: «ليست هناك أية مشكلة بيننا وبين البلدان الغربية فيما يخص الملف النووي، فنحن نمارس أنشطة نووية استناداً إلى القوانين الدولية والضوابط الخاصة بهذا النشاط، إذ إن استيفاء الحق المشروع لإيران في امتلاكها للتقنية النووية السلمية المخصصة للأغراض المدنية هو موضوع يتبلور من خلال عضوية إيران في المنظومة الدولية ولا يتوقف على بلد دون بلد آخر. كما أننا نعتبر أن الخطوات التي يتخذها مجلس التعاون الخليجي ومصر وتركيا والدول الأخرى من أجل امتلاك الطاقة النووية نعتبرها خطوات مهمة، كما أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية مستعدة للتعاون في التقنية النووية مع دول المنطقة بإشراف الوكالة الدولية للطاقة الذرية، كما أن إنتاج الوقود في إيران بمشاركة الدول في مجلس التعاون الخليجي هي فكرة يمكن تدارسها».

وعن رد إيران على فرض عقوبات دولية جديدة، أكد متقي أن «مزاولة إيران للأنشطة النووية ذات الأغراض السلمية يأخذ مساره الطبيعي، فعندما طرحوا أن لديهم استفسارات ولديهم ملابسات على الملف الإيراني وأن هناك مخاوف من البرنامج النووي طلبنا طرح هذه الأسئلة من خلال المنظمة المختصة. ولذلك اتفق الجانبان على طرح هذه الأسئلة عبر الوكالة الدولية الطاقة الذرية على أن تقوم الوكالة بتصنيف هذه الأسئلة وإدخالها في رزمة واحدة من أجل الإجابة عليها بعد ذلك، هذا العمل بدأ بعد فترة، وطرحت الوكالة عدة مجموعات من الأسئلة المختلفة وتلقت الأجوبة على المجموعة الأولى وتتعلق بموضوع البلوتونيوم، وأعلنت الوكالة أن الملف الخاص بهذه المجموعة من الأسئلة قد طويت صفحته ونحن تلقينا الأجوبة اللازمة بشأنها. أما المجموعة الثانية من الأسئلة التي قدمت منذ شهر تخص جوانب أخرى في البرنامج النووي وقد تلقوا الرد على هذه المجموعة أيضاً وستعلن الوكالة وجهة نظرها بشأن هذه الردود خلال العشرة أيام المقبلة، ونحن نوصي الجميع أن يدعم هذا المسار».
لا نتوقع حرباً جديدة في المنطقة... ومستعدون لشراكة خليجية في «النووي»
واستبعد متقي أن تشهد المنطقة حرباً جديدة، لافتاً إلى أن «ما يحدث الآن هو بمثابة حرب نفسية، من أجل الحصول على تنازلات سياسية غير مشروعة، وهدفه بيع المزيد من الأسلحة لبلدان المنطقة، وأميركا تعلم أنها فيما لو دخلت في نزاع جديد في المنطقة ماذا ستكون تبعاته، لذلك أكرر لا نتوقع أن تشهد المنطقة حرباً جديدة».

وبشأن التهديدات الإسرائيلية للبنان، علق متقي بالقول: «نحن نرى أن (إسرائيل) تتلقى لحد الآن توابع الزلزال الذي ضربها في العام الماضي في الحرب اللبنانية، هذه الهزيمة أدت إلى حدوث هوة جدية بين القادة في هذا الكيان غير المشروع، الكيان الصهيوني ومن أجل أن يعيد بناء نفسه بحاجة إلى أن يصنع لنفسه انتصاراً ظاهرياً في لبنان، ومعلوماتنا تقول إن هناك احتمالاً لشن حرب من قبل الكيان الصهيوني ضد لبنان، ولكننا نتصور أن هذه المرة إذا ما شن هذا الهجوم ستكون الضربة الموجهة للكيان الصهيوني أكثر قساوة من العام الماضي».

وعن الموقف الذي ستتبناه إيران في حال نشوب أية مواجهة بين «إسرائيل» وحزب الله، قال متقي: «يجب على المجتمع الإسلامي أن يدعم ويساند لبنان، وقد رأينا الشعوب المسلمة في المنطقة وقفت إلى جانب المقاومة والشعب اللبناني وإيران هي جزء من العالم الإسلامي، ومن الطبيعي أن تقف إيران إلى جانب الشعب اللبناني عند حدوث أي هجوم من الكيان الصهيوني».

وبين متقي خلال لقائه الوفد الصحافي والإعلامي البحريني أمس أن «تطوير العلاقات بين إيران والدولة المجاورة يأتي على رأس أولويات سياسة الخارجية الإيرانية، ومن هذا المنطلق تبنت الوزارة تطوير اللجان المشتركة مع هذه البلدان»، وتابع «تجمعنا مع البلدان المجاورة بما فيها مملكة البحرين قواسم تاريخية مشتركة منذ فترات طويلة، ويمكن أن نقول إن لدى البحرين وإيران هواجس مشتركة (...) ومن هذا المنطلق تبلورت علاقات طيبة مع البحرينيين ومع الحكومة منذ أمد بعيد، كما أن القيادة في كلا البلدين تؤكدان دوماً ضرورة توطيد هذه العلاقات أكثر فأكثر، ونحن نؤكد شمولية هذه العلاقات لتشمل الشئون الاقتصادية والسياسية والأمنية، وفي العامين الماضيين كان هناك تبادل في الزيارات على مختلف المستويات بين البلدين».

وعبّر متقي عن شكره وتقديره لمملكة البحرين لدعمها الاقتراح الإيراني الذي قدم إلى دول مجلس التعاون الخليجي المتعلق ببدء المفاوضات الخاصة بتوقيع اتفاق التجارة الحرة بين إيران ودول الخليج العربي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بنت سلطان
المديــر العام
المديــر العام


انثى عدد الرسائل : 184
تاريخ التسجيل : 07/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: والله خراطة .. هذي اللي قاصر .. إيران تدرس دخول قطاع المقاول   15/11/2007, 5:19 pm

يعني الا يبون يدشون البحرين هم وعناصرهم بأي طريقة !!.. اتساءل لو كانوا يريدون تحسين العلاقات .. لماذا اقدموا على فضيحة دخول احدى جزر البحرين ( تسللا ) بالتعاون مع نائب بحريني لتصويرها جوا وبحرا (( وبدون ترخيص )) ..
طبعا طلب التعاون التجاري طلب مشروع لاي بلد في العالم .. ونعرف ان حكومتنا الرشيدة عندها من الحكمة الكثير بصدد قبول التعاون ولكن نتمنى عليها ان تأخذ اقصى حالات الحيطة والحذر وان تكثف وتفعل عناصر المخابرات لكل شاردة وواردة لدى الايرانيين والعجم البحرينيين خلال فترة هذا التعاون

_________________
حبٍ حملته في كيانـي و مضمـون ~ لعزوتـي ولابتـي آلاد سلـطـان


اللي على كسب المراجل يطولـون ~ أهل الثنـا والمجـد فعـلٍ وبرهـان


ربعي هل العـادات لاكـوّن الكـون ~ كسابة الناموس ذربيـن الأيمـان


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رادار بحريني
عضـو جديـــد
عضـو جديـــد


ذكر عدد الرسائل : 22
العمر : 42
البلد : البحرين
تاريخ التسجيل : 09/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: والله خراطة .. هذي اللي قاصر .. إيران تدرس دخول قطاع المقاول   16/11/2007, 5:19 am

اي والله خراطه من قلب ,, المفروض الحكومه تحتحت عصعص ايران ,,, عاد من عصعصها؟؟

البحارنه والعجم Smile ,,,, مشكوره اختي عالمعلومات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الحاشدي الهمداني
عضـو جديـــد
عضـو جديـــد


ذكر عدد الرسائل : 8
البلد : البحرين
تاريخ التسجيل : 16/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: والله خراطة .. هذي اللي قاصر .. إيران تدرس دخول قطاع المقاول   23/11/2007, 3:23 pm

الله يلعن البحارنه ويلعن ايران معاهم


احنا مانبي اي تعاون مع الصهاينه ذولين

لهم دينا ولهم دينهم

الله يبيدهم ان شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
والله خراطة .. هذي اللي قاصر .. إيران تدرس دخول قطاع المقاول
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات مملكتنا البحريــــــن :: المنتــدى السـيــاسي :: قسم الاحداث والقضايــا الداخليــة-
انتقل الى: